الصفاء يتحدى النجمة.. والراسينغ يصارع العهد

تنطلق غدًا السبت منافسات الجولة الـ13 من الدوري اللبناني لكرة القدم، حيث يلتقي البقاع مع الشباب الغازية، والصفاء مع النجمة.

وتستكمل الجولة يوم الأحد بلقاء السلام زغرتا أمام التضامن صور، والإخاء أمام شباب الساحل، والعهد أمام الراسينغ والأنصار أمام طرابلس.

ويستضيف ملعب النبي شيت مباراة البقاع أمام الشباب الغازية، حيث يطمح الأول بقيادة المدرب أحمد حافظ في تسجيل فوزه الأول خلال مرحلة الإياب، في حين يستعد رجال المدرب حسن حسون للظهور بالصورة الأفضل والابتعاد عن أقرب المنافسين التضامن صور.

ويغيب عن الغازية هدافه كريستيان كيكي (6 أهداف) بسبب تراكم البطاقات، في حين يغيب قائد البقاع مالك الموسوي بسبب تلقيه بطاقة حمراء في المباراة الأخيرة أمام العهد.ويستضيف ملعب الرئيس الشهيد رفيق الحريري في صيدا قمة مباريات الجولة بين النجمة والصفاء بدون جمهور بناءً على طلب من بلدية صيدا.

الصفاء بقيادة إميل رستم يسعى للخروج من دوامة الهبوط التي تلاحقه، في حين يسعى مدرب النجمة موسى حجيج لتأكيد أنه الخيار الأفضل للنادي بعد إقالة بوريس بونياك خلال مرحلة الذهاب.

ويغيب عن الصفاء نجم الدفاع علي السعدي لتلقيه بطاقة حمراء أمام الأنصار، في حين لم يعلن النجمة عن غياب أي من لاعبيه.

ويعول الصفاء على الوافد الجديد عثمان جايا الذي ظهر بمستوى جيد أمام الأنصار، في حين يعتمد النجمة على العديد من الأسماء المتميزة في سماء الكرة اللبنانية.

ويحل التضامن صور ضيفاً ثقيلاً على السلام زغرتا داخل ملعب المرداشية، حيث يأمل أصحاب الأرض بقيادة غسان خواجة التعويض بعد الخسارة أمام الغازية في الجولة الماضية (3-1)، في حين يسعى التضامن صور بقيادة مدربه محمد زهير إلى خطف 3 نقاط ثمينة خارج أرضه.

ويغيب عن السلام زغرتا كلا من مصطفى مطر وأدمون شحادة للإيقاف، في حين لم يعلن الفريق الجنوبي عن أي إصابة أو غياب .

ويستضيف ملعب أمين عبد النور في بحمدون مباراة قوية تجمع بين الإخاء الأهلي عاليه وشباب الساحل حيث يطمح الأول بقيادة مدربه العراقي عبد الوهاب أبو الهيل في الاستمرار بالنتائج الإيجابية للفريق وآخرها فوزه خارج قواعده على طرابلس، في حين يأمل رجال المدرب محمود حمود حصد نقاط الفوز والابتعاد عن مراكز الهبوط.

أما ملعب العهد فينتظر مباراة مثيرة تجمع أصحاب الأرض مع الراسينغ، حيث يطمح بطل لبنان إلى تحقيق فوز يرد فيه على تعادلهما ذهابًا (2-2)، إذ يعتبر الراسينغ بقيادة رضا عنتر الفريق الوحيد الذي تمكن من عرقلة العهد هذا الموسم.

من جهته يسعى الراسينجغلخطف نقطة على الأقل للإبقاء على حظوظه بالخروج من صراع الهبوط، ويعول مدربه على ثنائي خط الهجوم باباتوندي نورالدين سيكيرو وإيمانويل أونيكا.

ويغيب عن اللقاء نجم العهد عيسى يعقوبو ولاعب الراسينغ وليد شور لتراكم البطاقات.

وتختتم الجولة بمباراة الأنصار وطرابلس على ملعب مجمع فؤاد شهاب في جونية، حيث يأمل رجال المدرب عبدالله أبو زمع تسجيل نتيجة إيجابية تبقي على آمالهم في المنافسة على لقب الدوري.

في حين يسعى المدرب فادي عياد لتفجير مفاجأة أمام فريقه السابق الذي لعب بصفوفه لسنوات، وتحقيق انتصار يمحو خيبة المباراة الأخيرة أمام الإخاء الأهلي عاليه (1-0).

ناصر خالد

لمتابعتنا على فايسبوك facebook-logo


Share
Bookmark the permalink.