الفيفا: لا توجد كرات ساخنة وباردة في قرعة المونديال

جرى إحباط نظريات المؤامرة المحيطة بقرعة مونديال روسيا 2018، قبل ظهور أي حديث حول وجود كرة ساخنة، أو أخرى باردة في صندوق قرعة المونديال.

وستُجرى قرعة كأس العالم في قصر الكريملين غدًا الجمعة، في أجواء عشوائية تمامًا، هذا ما أكده مسؤول بالاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” لدى سؤاله حول إمكانية التلاعب بالقرعة.

أقرأ أيضاً
مرسيدس آي أم جي آي 35 هاتشباك 2019 - أجمل وأقوى السيارات المدمجة الهجينة في العالم


وخلال قرعة البطولات السابقة أثيرت تكهنات حول استخدام كرة بلاستيكية ساخنة، أو باردة، في وعاءات متنوعة لتحديد فرق ومجموعات بعينها.

وبعد قرعة مونديال البرازيل، قبل 4 أعوام، ظهرت تقارير صحفية في الأرجنتين، تحدثت عن أن المراسلين الصحفيين تم إخبارهم بهوية المجموعة التي وقع فيها فريق الأرجنتين قبل إجراء القرعة.

لكن كريس انجر مدير المسابقات بالفيفا، قال في موسكو، إن بإمكانه أن يؤكد للجميع أن جميع كرات القرعة متماثلة.

وقال “لا يوجد حقيقة في ذلك.. إنها قرعة عشوائية تمامًا”.

وأضاف “يمكنني دعوة أي شخص إلى المنصة لكي يقتنع بنفسه أن الكرات مختلفة الألوان (روسيا المضيفة ستكون في كرة حمراء) لكن لا توجد اختلافات أخرى.. الكرات نفس الحجم ونفس درجة الحرارة”.

وزعم جوزيف بلاتر الرئيس السابق للفيفا، والذي ينفذ حاليًا عقوبة الإيقاف، العام الماضي، أن قرعة البطولات الأوروبية تم التلاعب بها من خلال الكرات الباردة، والساخنة.

ولدى سؤاله من قبل صحيفة “لا ناسيون” حول المجموعة السهلة التي وقعت فيها الأرجنتين بمونديال البرازيل، قال بلاتر أن “أي قرعة جرت في عهده كانت نزيهة من البداية وحتى النهاية”، لكنه يعرف “قرعة بطولات أخرى جرى التلاعب بها”.

وأوضح “بالتأكيد يمكن وضع علامة على الكرة، تسخين الكرات، أو تبريدها”.

وأشار “هذا لا يوجد في الفيفا، لكني شاهدت قرعة بطولات على المستوى الأوروبي حدث بها تلاعب، لكن ذلك لم يحدث أبدًا في الفيفا، يمكن حدوث ذلك بالتأكيد، لكن في عهدي لم يحدث أبدًا”.

وتم الاعتماد على نسخة التصنيف العالمي للفيفا الصادر في تشرين الأول/أكتوبر/ لتوزيع المنتخبات المؤهلة على الأوعية الأربعة على أساس تصنيفها، بترتيب تنازلي، خلف روسيا المصنفة الأولى والتي تخوض المباراة الافتتاحية في 14 حزيران/يونيو.

وسيتم تفريغ كل واحد من الأوعية الأربعة من خلال سحب كل واحد من المنتخبات الثمانية لوضعها في إحدى المجموعات الثماني المكوّنة من 4 فرق (المجموعات من الأولى إلى الثامنة).

وبصفتها البلد المضيف، ستكون روسيا تلقائيًا على رأس المجموعة الأولى.

وسيتم توزيع المنتخبات السبعة الأخرى في هذا الوعاء تلقائيًا على رؤوس المجموعات من الثانية إلى الثامنة، في حين سيتم سحب مراكز جميع المنتخبات الأخرى (الأوعية 2، و3، و4) خلال القرعة.

وفقاً للإجراءات المعتادة، سيتم سحب كرة من أحد أوعية المنتخبات، ثم سيتم سحب كرة من أحد أوعية المجموعات، وهو ما سوف يحدد أيضاً المركز الذي سيلعب فيه كل منتخب.

وباستثناء الاتحاد الأوروبي الذي يشارك في المونديال بـ14 منتخبا، لا يمكن سحب منتخبين من نفس الاتحاد القاري في نفس المجموعة.

DPA

أقرأ أيضاً
انفينيتي كيو 60 بروجكت بلاك اس 2019- مزيج سلس من الشراسة والأناقة



لمتابعتنا على فايسبوك facebook-logo

Share
Bookmark the permalink.