تحضيرات منتخب لبنان المدرسي للسيدات لبطولة العالم

يواصل منتخب لبنان المدرسي لكرة السلة للسيدات تحضيراته لبطولة العالم التي ستقام في اليونان خلال شهر نيسان المقبل، حيث تستمر عملية اختيار اللاعبات بعد تجارب عديدة خضعن لها تحت اشراف المستشار الفني ماهر المصري ومديرة المنتخب ساندي الهوا، والمدربة نسرين دندن، وذلك على ملاعب الوحدة الرياضية التابعة لوزارة الشباب والرياضة في بئر حسن.

وسيتعرف منتخب لبنان على منافسيه في البطولة العالمية، خلال عملية القرعة التي ستجري في اليونان بعد رأس السنة، وقد بدأت عملية تجارب اللاعبات قبل نحو شهرين، حيث خضعت لها نحو 60 لاعبة، وتم تقليص العدد تدريجياً، وصولاً الى 18 لاعبة، على ان يتم اختيار 12 لاعبة سيشكلن المنتخب المدرسي النهائي الذي سيشارك في بطولة العالم.

ماهر المصري

وعن هذه التحضيرات تحدث المستشار الفني ماهر المصري وقال: “تم اختيار اللاعبات لما دون 18 عاماً وفق القانون المسموح به في بطولات المدارس، ولدينا لاعبات مميزات من مواليد 2001 الى 2004 ، ونحن نشارك في بطولة العالم المدرسية للمرة الاولى، والمهمة ليست سهلة طبعاً، لكننا متفائلون لامتلاكنا لاعبات على مستوى جيد، والمطلوب من الاندية ان تسهل عملية التزام اللاعبات بالتمارين، وبالدعم المعنوي، لأننا نمثل لبنان في هذه البطولة، واي انجاز نحققه سيكون لكل لبنان وليس لنادٍ معين”.

وتابع المصري: “التمارين تسير على قدم وساق وبعد تقليص العدد، بدأنا عملية رفع منسوب الياقة البدنية، والتركيز على اللعب الجماعي والاساليب الدفاعية، ونحن متفائلون بهذا المنتخب، بانتظار معرفة الفرق المنافسة من خلال عملية القرعة، والتي ستعطينا فكرة عن المستويات التي ستكون عليها البطولة والتي بالتأكيد ستكون على جانب عالٍ من المستوى الفني والتكتيكي، لأنها بطولة عالم وليست بطولة عادية”.

ساندي الهوا

اما مديرة المنتخب ساندي الهوا فقالت: “بالتأكيد المسؤولية صعبة، ونحن نجرب ان نكون عادلين ولا نظلم اي لاعبة، وأغلب اللاعبات يلعبن في فرق درجة اولى او ثانية، والصعوبة كانت تكمن في غربلة اللاعبات لاختيار الافضل، فبدأنا مع 60 لاعبة واليوم بات العدد 18 حيث نعمل على اختيار النخبة، لأننا اذا اردنا ان نحقق اي نتيجة ايجابية يجب ان نختار الافضل، واتصور ان اليوم لدينا افضل لاعبات مدارس في لبنان ضمن هذا المنتخب”.

وتابعت: “عندنا ارادة ونتحضر بشكل جيد، بمعدل مرتين يومياً، واللاعبات يتدربن ايضاً مع فرقهن، ومدربة المنتخب ليست بحاجة الى شهادة تعريف، فهي من افضل اللاعبات اللواتي مررن بتاريخ كرة السلة اللبنانية للسيدات، وبالتأكيد تعمل على منح اللاعبات الصغار من خبرتها الكبيرة في هذا المجال”.

وختمت مديرة المنتخب: “لدينا كل الدعم من وزارة التربية ووحدة الانشطة الرياضية، حيث لا يوفر الدكتور مازن قبيسي اي جهد للدعم مادياً ومعنوياً، ويبقى اننا نحتاج الى معسكر تدريبي بمساعدة الرعاة، وننتظر موافقة شركة الفا بعد رأس السنة، وبالتأكيد هكذا معسكر اذا تم سيفيدنا كثيراً”.

نسرين دندن

اما مدربة المنتخب، لاعبة منتخب لبنان السايقة نسرين دندن فقالت عن التحضيرات: “امامنا عمل كبير، ومسؤولية في اختيار اللاعبات وتحضيرهن لبطولة عالمية، ولا نريد ان نضع الضغط على اللاعبات، ونطلب منهن تحقيق المعجزات، فهدفنا الآن هو منحهن اكبر قدر من الثقة والاحتكاك، والبطولة ستكون لاكتساب الخبرة، وهنّ متحمسات كثيراً، ولدينا كامل الدعم من وحدة الانشطة وخصوصاً الدكتور مازن قبيسي”.
وتابعت: “الذي نقوم به في التمارين هو اضافة للاعبات وربما لم يعتدن عليه حتى مع انديتهن، لأنهن صغار بالسن، ولا يلعبن المباريات بشكل مستمر، ولذلك نحن نعمل على منح اللاعبات الناحية المعنوية اولاً، والثقة من خلال تنفيذ التسديدات مثلاً والتي اشاركهن بها، الامر الذي يجعلهن يعملن على القيام بالمثل، ولكن اعود واكرر بأننا لسنا ذاهبين الى بطولة العالم لتحقيق نتائج خيالية، ولنكن واقعيين، هناك منتخبات قوية جديدة تمتاز بعامل الطول والخبرة، مثل صربيا والصين، وبالنهاية سنقوم بواجباتنا ونقاتل في كل مباراة”.

باتريك لحود

عضو الاتحاد اللبناني لكرة السلة باتريك لحود يتابع في تمارين منتخب المدارس، بصفته والد للاعبة المنتخب ياسمين لحود، وقال عن المنتخب: “بالتأكيد خطوة مهمة تقوم بها وحدة الانشطة الرياضية التي وسعت نشاطها ليصل الى العالمية، ونحن ندعم هكذا منتخبات، لأنهن نواة المستقبل لمنتخبات لبنان، حتى اننا في الاتحاد أنشأنا لجنة تختص بتلاميذ المدارس واختيار الافضل منهم للمستقبل، وبالتأكيد سيكون هناك تعاون بين الاتحاد ووحدة الانشطة لما يخدم كرة السلة اللبنانية”.
لين حكيم: “اكيد حلم كل لاعبة ان تمثل بلدها، وسنعمل كل ما بوسعنا لتحقيق نتائج جيدة، ولا زلنا في بداية التحضير وامامنا بضعة اشهر للتحضير، فالمنتخب يلزمه عمل كبير والمهمة ليست سهلة، ولكن مع مدرب جيد مثل نسرين دندن وفريق عمل متجانس نأمل ان نكون جاهزين في بطولة العالم”.

اما باتيل ازادوريان فقالت: “وجودنا مع المنتخب هو بمثابة الحلم، امر رائع ان نمثل بلدنا، والحمد لله نتحضر بشكل جيد، ونحتاج الى الوقت لنصل الى التجانس وهو ما يوفره لنا المزيد من التحضير والتدريبات”.
وتتألف تشكيلة اللاعبات الـ 18 من”اليسيا جواد، قمر منصور، قمر حافظ، كارين غدار، كاترينا أمد، جانا حرب، لين حكيّم، ماتيلدا خليل، ميلودي صانع، ياسمين لحود، ياسمينا ابو سمرا، هيا بارودي، نور الشعار، نور تقي، تيا ضوميط، نور غصن، ياشا زينون وباتيل ازادوريان.

لمتابعتنا على فايسبوك facebook-logo


Share
Bookmark the permalink.