ليفربول يحدد بدلاء صلاح وماني وكيتا أثناء أمم إفريقيا 2021 بالكاميرون

حمّل تطبيقنا واحصل على جميع الأخبار المحلية ونتائج الدوريات الاوروبية مع الأهداف لحظة بلحظة على جوّالك

من المحتمل أن يكون ليفربول في كانون الثاني 2021 الأكثر تضررًا، بقرار إعادة كأس أمم إفريقيا إلى موعدها السابق في بداية العام.

بطولة كأس الأمم الإفريقية أقيمت خلال العام الماضي، في صيف 2019 بـ مصر، ولكن ستعود من جديد إلى الشتاء في الكاميرون، في الفترة ما بين كانون الثاني وشباط 2021.

ليفربول أكثر المتضررين في الدوري الإنكليزي الممتاز، لامتلاكه ثلاثي أساسي في الفريق، محمد صلاح المصري، والسنغالي ساديو ماني، وكيتا بالدي الغيني.

الثلاثي من اللاعبين الأساسيين في الفريق، وفي حال تأهلت منتخبات بلادهم، سيصبح الأمر صعبًا على ليفربول في ظل غيابهم.

صحيفة “ليفربول إيكو” الإنكليزية، أكدت أن النادي يخطط للتعاقد مع جادون سانشو ليكون بديلًا لمحمد صلاح خلال هذه الفترة تحديدًا، وإضافة مستقبليه للفريق بشكل عام.

بالإضافة لتعويض نابي كيتا بالسويسري شيردان شاكيري، الذي يصنع الفارق مع الفريق كلما شارك، بينما ساديو ماني، فأن هيرفي إليوت لاعب ليفربول الشاب، هو البديل المناسب له.

ولا يزال ليفربول يدرس ماذا سيحدث حتى كانون الثاني من العام المقبل، وما يمكنه فعله لتعويض الثلاثي الإفريقي المؤثر.

Share
Bookmark the permalink.