وجها لوجه.. خبرات معتوق تهدد صلابة عبد الكريم حسن

تتجه الأنظار، اليوم الأربعاء، صوب المواجهة العربية الخالصة، التي تجمع بين منتخبي قطر ولبنان، ضمن مباريات المجموعة الخامسة لنهائيات كأس آسيا، المقامة حاليًا في الإمارات.

ونواصل  تسليط الضوء على “المواجهات الثنائية” بين نجوم المنتخبات المتنافسة، عبر سلسلة حلقات بعنوان “وجهًا لوجه”.

ويتوقع أن تشهد مواجهة اليوم، صراعًا مثيرًا بين مدافع منتخب قطر، عبد الكريم حسن، ومهاجم منتخب لبنان حسن معتوق.

عبد الكريم تحت الضغط

يسعى المدافع القطري عبد الكريم حسن، إلى خوض تحديات جديدة، بعدما نجح في الظفر بجائزة أفضل لاعب في قارة آسيا لعام 2018.

ويدرك عبد الكريم أن العيون ستتجه إليه في هذا الحدث القاري، كما أن جماهير قطر تعول عليه كثيرًا في منح رفاقه، الثقة بحثًا عن تحقيق أفضل ظهور للمنتخب في هذه البطولة.

وينتظر عبد الكريم، خوض مواجهة قوية، عندما يقف أمام مهاجم لبنان حسن معتوق، حيث يسعى لقطع الماء والكهرباء عنه، أملًا في منعه من التسجيل.

ويسعى عبد الكريم، ليكون النجم الأول في البطولة، فالظفر بجائزة أفضل لاعب سيجعله تحت الضغط، لكن بحكم خبرته، سيكون قادرًا على أن يكون بحجم التحدي.

ويتعين على عبد الكريم، الحذر في التعامل مع حسن معتوق، بالنظر لخبراته وقدرته على تسجيل الأهداف.

خبرة معتوق

يتمتع حسن معتوق مهاجم وقائد منتخب لبنان، بمواصفات المهاجم القادر على تحقيق الإضافة وقيادة منتخب بلاده إلى تحقيق الانتصارات في البطولة.

ويتحمل معتوق، مسؤولية كبيرة، خاصة أن سقف الطموح لدى الجماهير اللبنانية ارتفع، ويتطلع معتوق إلى التخلص من الرقابة التي قد يخضع لها من عبد الكريم.

ويمتلك معتوق، الخبرة الكبيرة في التعامل مع المواجهات القوية والصعبة، وهو الذي خاض تجارب ناجحة في الدوري الاماراتي جعلت منه أحد أبرز مهاجمي الكرة اللبنانية في الوقت الحالي.

العين | كووورة

لمتابعتنا على فايسبوك facebook-logo


Share
Bookmark the permalink.