ماذا يحصل في الحكمة؟!.. نار تحت الرماد

حمّل تطبيقنا واحصل على جميع الأخبار المحلية ونتائج الدوريات الاوروبية مع الأهداف لحظة بلحظة على جوّالك

وجّه أحد الأعضاء النافذين في الجمعية العمومية لنادي الحكمة بيروت وعضو في اللجنة الإدارية للنادي رسالة صغيرة إلى رئيس النادي مارون غالب، بعد الهجوم المدوي الذي شنّه عضو الهيئة الإدارية للنادي المحامي ميشال خوري مع الزميل فارس كرم عبر اذاعة “الدلتا” على رئيس النادي غالب مُتهمّاً اياه بالتفرّد بالقرار وعدم العودة إلى الهيئة الإدارية للنادي الأخضر..

وقال العضو النافذ في حديثٍ خاص لموقع “عرب سبورتس” أنه في أي مجال ان كان رياضي أو تجاري أو اقتصادي لا يستطيع رئيس أي شركة أو مصنع ان يُكمل الطريق وحده من دون مجموعة متجانسة تستطيع إيصال المؤسسة او النادي إلى برّ الأمان، فالعمل المؤسساتي هو من سيُنجح الخطة بكاملها أو يُفشّلها.

وأضاف: نحن في نادي الحكمة تعلمنا أن مصلحة الحكمة فوق كل اعتبار، وعلى كل شخص أن يُدرك أن مصلحة الحكمة فوق الجميع.

Share
Bookmark the permalink.