مبابي ملوحاً بالرحيل: لست مرتاحاً في فرنسا

لوح الفرنسي كيليان مبابي، مهاجم باريس سان جيرمان، بإمكانية الرحيل عن الفريق، بسبب التركيز الشديد لبعض وسائل الإعلام في بلاده على انتقاده، والجدل المثار حول وجهته المقبلة.

وصرح مبابي، عبر قناة “RTL” الفرنسية: “الانتقادات باتت جزءا من حياتي اليومية، علما بأنني ألعب في مسابقة، لا مجال فيها للعب المفتوح في كل جولة”.

وأضاف: “لا يتوقف الأمر عند ذلك، بل الحديث أيضا عن مركزي داخل الملعب.. لا أريد التطرق كثيرا للأمر، لأنها مناقشات عديمة الفائدة، وقد قيلت أشياء على لساني لم أصرح بها، لذا لن أتحدث في هذا الموضوع بعد الآن”.

وشدد: “يبقى الأهم أن المنتخب أو فريقي حقق الفوز، لأن العمل الجماعي فوق كل شيء”.

وواصل: “بالطبع أشعر بالتعب من كثرة الانتقادات والجدل، خاصة أنني ألعب في فريق داخل بلدي، وأقدم كل ما لدي للمنتخب الوطني، لذا يتحول الأمر بعد فترة إلى موضوع مرهق”.

وأردف مبابي: “لكن يبقى الأمر مختلفا بالنسبة للاعبين الذين يلعبون في الخارج، فهم يتواجدون في فرنسا أثناء معسكرات المنتخب فقط، بينما أتواجد أنا هنا طوال الوقت، لذا تدور نقاشات عديدة حولي”.

واستدرك: “لكنني علمت عند التوقيع لسان جيرمان، أنني سأكون داخل هذه الدائرة.. لكن لاحقا سنرى ما سيحدث، الجدل والتركيز الإعلامي حولي يؤثر علي كثيرا، فأهم شيء أن تشعر بالراحة والرضا أينما كنت، وتستمع بحياتك كل يوم”.

وعاد ليؤكد: “لكنني لم أتخذ بعد خطوة جديدة، وإذا فعلت ذلك بالطبع سأتحدث عنها فورا.. عندما أحسم قراري، سأعلن عنه”.

وينتهي تعاقد مبابي مع سان جيرمان، في صيف 2022، ويعد محط اهتمام أندية كبرى عديدة، أبرزها ريال مدريد.

Share
Bookmark the permalink.