مصدر مواكب للتايكواندو: اينما يحل جورج زيدان تحلّ النكبة الرياضية

نوّه مصدر مواكب للعبة التايكواندو لاعباً ومدرباً وغراند ماستر وادارياً بالعمل الاحترافي الذي يقوم به الاتحاد اللبناني للتايكواندو الذي يرئسه الدكتور حبيب ظريفة منذ خريف العام 2016.

واعتبر المصدر ان ما حققه الاتحاد الحالي فاق بأشواط ما حققته كافة اللجان الادارية للاتحاد والمتعاقبة على اللعبة من عقود عدة.

وعاد المصدر بالذاكرة الى الفارق بين عمل الاتحادات السابقة والاتحاد الحالي الذي لم يتسلّم اي ورقة من امين سر الاتحاد السابق جورج زيدان الذي اخرج من اللعبة رغما عنه والذي يشغل حالياً المنصب المخصص للتايكواندو في اللجنة الأولمبية وهو نائب رئيس اللجنة  التنفيذية للجنة الأولمبية وهو ايضا رئيس اتحاد المبارزة منذ سنة ونصف.

واردف المصدرقائلاً ” سأكون صريحاً: جورج زيدان مستاء من النجاح الكبير للاتحاد اللبناني للتايكواندو في عهد الدكتور ظريفه على كافة الصعد:النتائج المميزة المحققة محلياً ودولياً، المكننة، كثافة البطولات والمسابقات والاهم شفافية في الموضوع المالي الذي يزعج زيدان والعلاقة الوطيدة والمميزة بين عائلة اللعبة وبين الاتحاد من جهة الذي لا يوفّر مناسبة الا ويكون على تواصل مباشر مع عائلة اللعبة وأهالي اللاعبين واللاعبات” وبين رئيس الاتحاد الدكتور “المحترف” ظريفه وبين رئيس وأعضاء اللجنة الأولمبية من جهة اخرى.

وتابع”اتحاد التايكواندو يعمل بصمت وبتضامن كافة اعضاء اللجنة الادارية وبيد واحدة الا ان جورج زيدان مستاء من وضع اللعبة ومرحلتها الذهبية .زيدان “هشّل” رئيسة الاتحاد السابق كارين لحود ومن ثم صوفي ابو جودة ووصلت اللعبة عندما كان زيدان اميناً عاماً الى الحضيض. ارتاحت اللعبة من زيدان الذي ترأس اتحاد المبارزة(وهو لا يفقه اي شيء باللعبة) وجاء الدكتور حبيب ظريفة الى رأس هرم لعبة التايكواندو والجميع يرى ويلمس وضع اللعبة المزدهر وهو ما أغاظ زيدان الذي حاول ويحاول “الحرتقة” على الاتحاد الحالي عبر سلسلة اجراءات منها حجب مساعدة صندوق التضامن الأولمبي عن اتحاد التايكواندو وتحجيم بعثة اتحاد التايكواندو الى  الدورة الآسيوية التي ستقام في اندونيسيا في مرحلة لاحقة الشهر الجاري مع علمه اليقين ان ابطال وبطلات اضافة الى المنضمين الى البعثة الأولمبية قادرون على تحقيق نتائج ممتازة لكن “اينما حلّ زيدان تحلّ النكبة الرياضية” خاصة ان عدداً من زملاء زيدان في اللجنة الاولمبية مستاؤون من تصرفاته التي لم تعد تُحتمل مع تأكيد مصدر رياضي موثوق ان ولاية زيدان في اتحاد رياضي ستكون الأخيرة اي انه سيودّع اللجنة الاولمبية حكماً .كما ان زملاء زيدان في اتحاد المبارزة مستاؤون ايضاً من تصرفاته وباتوا يجاهرون بذلك علناً ويترحمون على العهد الذهبي لزياد شويري”.
وختم المصدر قائلاً”من تابع حديث عضو الاتحاد جو خوري على شاشة تلفزيون المستقبل صباح الاثنين الفائت لمس  الحقيقة كاملة”.

Share
Bookmark the permalink.