هل يغير السومة عادته مع نسور قاسيون في كأس العرب؟

يترقب الشارع الرياضي في سوريا، مشاركة منتخب نسور قاسيون في كأس العرب 2021، التي ستنطلق يوم 30 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري في قطر.

وتحظى البطولة في نسختها العاشرة باهتمام كبير، إذ ستقام لأول مرة تحت رعاية الفيفا.

ويلعب المنتخب السوري ضمن المجموعة الثانية بجانب تونس وموريتانيا والإمارات.وتأمل الجماهير السورية أن يحقق منتخبها نتائج جيدة بعد خيبة الأمل في التصفيات الحاسمة المؤهلة لمونديال 2022.

ويعول المنتخب السوري على مهاجمه الأبرز عمر السومة، لاعب الأهلي السعودي، لقيادته لتصحيح المسار، واستعادة هيبة نسور قاسيون.

دور باهت

على الرغم من تاريخه الكبير الذي سجله السومة في جدة مع الأهلي بالدوري السعودي، من حيث الأرقام والألقاب، لكنه يبقى بعيدا تماما عن ذلك المسار مع منتخب بلاده مما يثير بعض الشكوك حول النجم السوري وعادة “الاختفاء” عن أي الأدوار المؤثرة تقريبا مع المنتخب.

ولا يمكن مقارنة الأرقام التهديفية للسومة قائد المنتخب السوري، مع تلك التي سطرها في سنوات قليلة مع الأهلي بدوري المحترفين السعودي.

السومة لعب 30 مباراة بقميص منتخب سوريا منذ ظهوره الدولي الأولي في 11 أكتوبر/ تشرين الأول عام 2012 ضد الكويت (1-1)، وذلك من أصل 98 مباراة لعبها المنتخب السوري في تلك الفترة.

وغاب السومة عن 41 مباراة متتالية أثناء الأزمة التي نشبت بينه والاتحاد السوري لكرة القدم حيث رفض اللاعب دعوات المنتخب، بينما لم يستدع في مرات أخرى، ثم عاد من جديد في ودية ضد العراق في ماليزيا يوم 26 أغسطس/ آب 2017، حيث لعب 12 مباراة متتالية في أكبر ظهور متواصل مع المنتخب.

ولعب السومة تحت قيادة المدرب الألماني شتانجه (9 مباريات)، ومع السوري فجر إبراهيم (7 مباريات)، ومواطنه أيمن الحكيم (6 مباريات)، ثم مع حسام السيد (4)، وأخيرا مع نزار محروس (4)، ولم يلعب أي مباراة تحت قيادة التونسي نبيل معلول.

أهداف السومة

سجل السومة 20 هدفا بقميص نسور قاسيون، وكان هدفه الأول في مرمى إيران (2-2) حين قاد سوريا لملحق التصفيات المؤهلة لمونديال 2018.

وسيكون السومة على رأس قائمة منتخب سوريا في النسخة العاشرة لكأس العرب فهل يكون كلمة السر لحفظ ماء وجه الكرة السورية وإنقاذها من صدمة أخرى؟

كووورة

Share
Bookmark the permalink.